2011/12/14

أحتمال



ضع أحتمال لنهاية الاشياء ... لفنائها
ضع أحتمال للفشل وأحتمال للأنتظار
فلن تستمر الخطط دائما كما نرسمها ، أحيانا يعيقها أرادة أكبر و تدابير خاصة لا يعلمها الا رب العالمين
تعلم ان تستسلم لها ولا تؤمن بالخطوات الثابته ، فحتى هذه الثوابت بدأتها أحتمالات كثيرة

ولذلك ..  أنتظر النهاية ولكن بدون أن تظن بأنك تعرف موعدها وتفاصيلها وعندما تخطط لما هو قادم كن على أستعداد لتقبل أى شئ يعيقك بكامل الرضا
فيكفى أن ينتهى شئ لتعرف قيمته ... وأن تزول نعمة وهبها الله لك لتتمنى رجوعها ... يكفى ان يعلمك الانتظار الصبر .. ان يعطيك فرصة اخرى للتفكير ... يكفى ان تفشل حتى تعرف طريق البداية
يكفى ان تكون مهيأ لكل ما يمكن أن يحدث فقط لكى يمضى

هناك 4 تعليقات:

ريــــمــــاس يقول...

صباح الغاردينيا نسمة
يعلمنا السقوط دائماً
أن هناك وقوف من جديد
رائع مانثرتي من جمال "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

nesma hatem يقول...

ريماس
اكيد .. شكرا
نورتى
:)

وجع البنفسج يقول...

لا نعرف قيمة الشيء إلا بعد أن نفقده للاسف ..

مريت من هنا وحبيت القي السلام والتحية ..

كوني بخير دائما .

nesma hatem يقول...

امتياز
مرورك دايما بيسعدنى
نورتينى
:)